Skip to content
Museum for the United Nations - UN Live
إسهامي (My Mark): مدينتي (My City)Liveمن نحنانضم إلينا

Menu

إسهامي (My Mark): مدينتي (My City)Liveمن نحنانضم إلينا

شبكات شبابية جديدة من أجل المناخ في دلهي ومومباي

دأبت ساكشي بهالا على إقامة حملات منذ كانت فتاة صغيرة ناشئة في دلهي. وما زالت تذكر أول ”حملة نظافة“ أقامتها وهي في الصف الخامس. ومنذ ذلك الحين، أصبحت قائدة حملات اجتماعية خبيرة، تعمل على قضايا مثل الصحة والمساواة بين الجنسين والتعليم في الهند. وفي الآونة الأخيرة، انصب اهتمامها على تغير المناخ، وعملت في مشروع عن تلوث الهواء حقق نجاحًا كبيرًا يدعى Help Delhi Breathe.

ومن وجهة نظر ساكشي، فإن أفضل الحملات أثرًا هي تلك التي تهدف إلى إيجاد طرق عملية للمضي قدمًا: ”هناك العديد من الحملات الإعلامية التي تركز على المشكلات، ولكن لا توجد حملات كافية تركز على الحلول“. كما تؤمن أن الحملات التي تتضمن مكونًا ثقافيًا وإبداعيًا قويًا يمكنها أن تسهم في جعل القضايا العالمية العامة أقرب صلة إلى السكان المحليين وسياقهم الخاص، ويمكن أن تحول القضايا المعنوية، أو العلمية، أو التقنية إلى قضايا حية.


إنشاء شبكات جديدة – توحيد المهام المختلفة 

في إطار برنامجنا التجريبي في دلهي ومومباي، أقمنا شراكة مع Human Circle أو "الدائرة البشرية"؛. وهي عبارة عن مجتمع من أفراد يقودون برامج الاستدامة من خلال مبادرات النمو التجريبية مثل Young India Challenge، والتوجيه الحياتي، والإرشاد.

وتجنبت ساكشي عن قصد التركيز على النشطاء المعنيين بتغير المناخ، واهتمت بدلًا من ذلك بالشباب من خارج شبكات العمل المناخي المعتادة، الذين بإمكانهم، متى ما حشدوا، أن يشكلوا صوتًا قويًا جديدًا في مجال العمل المناخي. ففي دلهي، عملت مع الدائرة البشرية وجامعة أميتي، وحشدت 100 طالب من مختلف الأقسام لقضاء يوم من الحوارات والأنشطة التي تهدف إلى إحاطة الطلاب علمًا بقضايا الاستدامة المحلية وإشراكهم فيها. وفي مومباي، أقامت الدائرة البشرية ورش عمل تجريبية، حشدت ثمانية عشر متخصصًا من الشباب من مجموعة واسعة ومتنوعة من المهن كالصحافة، والأعمال التجارية، والتصوير الفوتوغرافي، للعمل معًا على تصميم رؤى وخطط عمل للمدينة.

وكانت القيمة الناشئة عن الجمع بين الشباب من مختلف مجالات الخبرة والاهتمام معًا جلية أمام عيني ساكشي. ”تتداخل أكثر القضايا الاجتماعية تداخلًا عميقًا مع بعضها البعض، وكانت هذه فرصة مثيرة للاهتمام لمشاهدة كيفية تداخل اهتمامات مختلف المنظمات والأفراد مع تغير المناخ.“

وعلى الرغم من أن ذلك لا يعدو كونه مجرد بداية، إلا إنه يشير إلى إمكانية ترابط المنظمات مختلفة المهام والشباب متنوع الاهتمامات، واتحادهم حول قضايا المدن المستدامة وتغير المناخ. تخيل لو أن هذا النهج انتشر في جميع أنحاء الهند، وشارك فيه أكبر تعداد للشباب في العالم.


المزيد من المشروعات

 السرد القصصي وإيجاد الحلول في نيروبي

السرد القصصي وإيجاد الحلول في نيروبي

هل يمكن لسرد القصص أن يساعد المجتمعات على حل الاختلافات حول الاستدامة وتغير المناخ؟