Skip to content
Museum for the United Nations - UN Live
من نحنانضم إلينا

Menu

من نحنانضم إلينا

أصوات عبر نوافذنا

. نعيب بوم. غناء. تلك هي الأصوات الافتتاحية لأغنية "Más Allá de la Ventana"، التي أسهم بها أبطال فريق الروك الكولومبي أتيرسيوبيلادوس في واحد من المشروعات الصوتية البارزة – الذي يمثل إحدى الثمرات الفريدة الباعثة على الأمل في عام امتلأ بالمصاعب والتحديات.

”خارج النافذة / عالم آخر يتشكل / بمجرد التفكير / عالم من العجائب / يصل إلى الجميع / ويمنح كل شيء“ - Más Allá de La Ventana، أتيرسيوبيلادوس

عند الاستماع إلى أصوات التنوع البيولوجي المدمجة مع الإيقاع اللاتيني، تتولى حواسك القيادة لتنقلك إلى عالم آخر – لا تملك فيه أن تظل ساكنًا! وربما بدأنا – جماعة VozTerra ومتحف الأمم المتحدة الحي – نشهد هدفنا يتجسد: استخدام الصوت والموسيقى في الدفع نحو إحداث التغيير.

حيث بدأنا رحلتنا مع VozTerra في عام 2019، كجزء من مبادرتنا "إسهامي: مدينتي". My City initiative. فجمعنا خمسين شخصًا من خلفيات وأعمار ومهن مختلفة إلى حد كبير – علماء أحياء، ومعلمين، ونجوم روك، وقساوسة وراهبات، وطهاة، وطلاب من الشباب ـ في متحف مالوكا في بوجوتا. وطرحنا عليهم سؤالًا بسيطًا ومتفائلًا: ما الذي يتعين علينا فعله لإثارة اهتمام الناس وتحفيزهم على العمل من أجل تحقيق الاستدامة، هنا في كولومبيا؟

وبعد يوم من المناقشة الدؤوبة، اتفقت المجموعة على ضرورة الجمع، بطريقة ما، بين الحنين الكولومبي العميق إلى الأمازون وحب الشعب العارم والموحد للموسيقى والإيقاع.

وقرر ثلاثة موسيقيين، وعالم أحياء، وفنان تشكيلي، من بين الحضور في ذلك اليوم (لاني أريفالو، وهكتور بويتراغو، ورافائيل بويانا، وديانا ريستريبو، ودانيال روا، على الترتيب)، تحويل مناقشات اليوم إلى تعاون متعدد التخصصات دائم، وابتكار منصة رقمية تفاعلية للأصوات. وهكذا نشأت جماعة VozTerra.

الموسيقيون والعلماء يحتفلون على حد سواء بإطلاق منصة VozTerra رسميًا في مارس/آذار 2020. تصوير:دانيال بريتون

تصف أنجيلا بوينتس قائدة برنامج أمريكا اللاتينية لدينا ذلك بقولها: ”لم نكن نعلم إلى أين سيقودنا ذلك، فقد وُلدت VozTerra من رحم هذا التجمع الأول، واستمرت في التحرك معنا، كالقطار، محفوفة بالشغف والحب، وهكذا تحقق الأمر!“.

وفي إطار السعي إلى تحفيز التغيير من خلال ربط الناس ببيئاتهم الطبيعية، اتخذت المجموعة تحركها الأول بالبدء في تسجيل أصوات الطبيعة، وإرسال دعوات إلى الجميع ليفعلوا الشيء نفسه.

وفي الفصل الأول من هذا العمل، تعاونت VozTerra مع زعماء السكان الأصليين من جماعة مويسكا لالتقاط أصوات محمية فان دير هامن في بوغوتا. وفي الثاني، جمعت مشاهد صوتية من منطقة كاكويتا، وعندما حلت الجائحة، كانت النهاية البدهية: أصوات العزلة. إذا لم نتمكن من الخروج إلى الطبيعة إذن، فماذا لو جلبناها إلى الداخل؟إذا توقفت وأرهفت السمع، ما الذي يمكنك سماعه من النوافذ؟

تعليق توضيحي: لاني أريفالو، إحدى المؤسسات المشاركات في VozTerra وابنتها فيوليتا، تشاركان في احتفال أقامه أبويلا بلانكا نيفيس من جماعة كابيلدو مويسكا في سوبا أثناء التسجيلات الصوتية في محمية فان دير هامن في بوغوتا. تصوير:دانيال بريتون

مع نشر التسجيلات ـ ليس فقط من كولومبيا، بل ممن ألهمهم المشروع في مختلف أنحاء العالم أيضًا – دعا متحف الأمم المتحدة الحي و VozTerra مجموعة متنوعة من الموسيقيين المنتمين لمختلف أنواع الموسيقى والبلدان إلى الاستفادة من هذه التسجيلات واستخدامها في إنشاء أعمال جديدة. ونتج عن ذلك أكثر من خمسين قطعة موسيقية أصلية موزعة على أربعة ألبومات، شملت أغنيات لليدو بيمينتا، المغني الكندي الكولومبي المرشح لجوائز جرامي لهذا العام؛ ومنسق الأغاني والمخرج الفرنسي دومبرانس؛ وروبين ألباران، المطرب الرئيسي لفرقة Café Tacvba المكسيكية ــ وبطبيعة الحال، فريق أتيرسيوبيلادوس.

كما انضم نادي كابوت الليلي ببوجوتا إلى هذا الجهد، الأمر الذي ساعد في انتشار الموسيقى والمشروع. وقد طُعِّمت مقاطع الفيديو الخاصة بالأغاني بالدعابة والإبداع البصري. ومع استشعار كابوت للفرصة الكامنة، استغل هذه الجائحة في التحول من ’مجرد‘ كونه ناديًا ليليًا إلى إصدار موسيقى تحمل اسمه ــ والانضمام إلى شركائنا في الجهود المتنامية لاستخدام الصوت كمصدر إلهام لارتباط أكبر وأعمق بالطبيعة.

ولا تمثل الموسيقى سوى البداية فقط؛حيث تلوح في الأفق تلاقحات قوية ومثيرة، تشمل مناطق جغرافية جديدة وجماهير جديدة. وسنوظف ما تعلمناه من العمل مع VozTerra في تعاون جديد مع الكنيسة الكاثوليكية في كولومبيا، وسنستكشف كيف يمكننا توسيع نطاق الأصوات المجمعة من مصادر متعددة على نطاق عالمي. والواقع أن الإمكانات التي قد يحققها ذلك ــ سواء في عالم الموسيقى أو مجال البيئة الصوتية ــ هائلة ومبشرة بالأمل. ونشعر بإثارة كبيرة لما هو قادم، ولكن حتى ذلك الحين، أبق النوافذ مفتوحة ولا تتوقف عن الحركة!

المزيد من المشروعات

مركب يمخر عباب البحر لمكافحة تلوث المخلفات البلاستيكية

من المقرر أن يستهل فليب فلوبي، وهو أول مركب مصنوع بالكامل من البلاستيك المعاد تدويره، رحلته الجديدة حول بحيرة فيكتوريا، وذلك في شهر مارس/آذار القادم

2/1/2021

  • Climate action
  • News
Museum for the United Nations - UN Live
الروابط
الجوانب الاجتماعية
للاتصال

hello@museumfortheun.org